المطر: لن نقبل بابتعاث طلبتنا إلى جامعات غير معترف بها أو مشكوك فيها

قال رئيس اللجنة التعليمية الدكتور حمد المطر «إنني قبل أن أكون نائبا في مجلس الأمة فإنني أستاذ في جامعة الكويت، ولذلك فإن موضوع مخرجات الجامعات العربية أمر مهم جداً». وأضاف: «لن نقبل لو أن طالباً واحداً يتخرج من جامعة فيها مشكلات سواء كانت عربية أو غيرها، ولن نقبل أن يتخرج طالب عن طريق الغش أو يتخرج من جامعة غير معترف بها أو من جامعة عليها شكوك».     وأفاد بأن «هناك قراراً صدر من الجهاز الوطني للاعتماد الاكاديمي له مبرارته، وأن اللجنة دعت الجهاز لهذا الاجتماع لمعرفة هذا المبررات»، منوها بأن جامعة الكويت ترسل مبتعثين للدراسة في مصر والاردن للغة العربية والشريعة وغيرها. وطمأن المطر بأن «أي جامعة لديها مشكلات أو تسهيل للغش فلن نقبل بها حرصاً منا على أن تكون مخرجات تلك الجامعات على مستوى عالٍ لأن هؤلاء الطلبة سيعودون بشهاداتهم لبناء بلدهم». وذكر أن «القرار الذي اتخذ سنناقشه مع جهاز الاعتماد لمعرفة الأسباب والمبررات خاصة ان من ضمنها جامعات حكومية معترف فيها دوليا». وقال المطر «إننا مع مخرجات نوعية من اي دولة، ولن نقبل لأي طالب كويتي ان يتخرج من جامعات مشكوك فيها حتى نضمن تعليما متميزا لابنائنا». وذكر أن «اجتماع اللجنة ناقش تصنيف جامعة الكويت حيث وجدنا كل تعاون من الادارة الجامعية بوجود مدير الجامعة الدكتور يوسف الرومي»، وقال إن «مخرجات جامعة الكويت من افضل المخرجات وهي مخرجات مرموقة». وأشار المطر إلى أن هناك 7 مبادرات ومشاريع تنفيذية خاصة اتخذتها جامعة الكويت، تقليل عدد الطلبة المقبولين سنويا، وزيادة منح قبول الطلبة الأجانب، منهجية البيانات المطلوبة للتصنيف، وتوحيد بيانات التقارير السنوية، مبادرة فخر لتعزيز الانتماء الجامعي، وتطوير مبادرة التطوير الاكتروني، وسيكون هناك مكتب يتابع هذه المبادرات وسنعمل كتفا بكتف مع الادارة الجامعية لوضع الكويت في مكانة تستحقها. وقال ان «مسؤولي نفط الكويت يؤكدون ان مخرجات جامعة الكويت من افضل الخريجين بل افضل من خريجي بعض الجامعات الأميركية والاوروبية ونحن فخورون في مخرجات جامعة الكويت التي مضى عليها ستة عقود». ودعا المطر نواب المجلس الى الموافقة على مقترح اللجنة في شأن تعزيز ميزانية جامعة الكويت 10 ملايين دينار من امل البحث العلمي والتواصل مع مؤسسات الاكادمية حتى نضمن التصنيف القادم الذي تستحقه جامعة الكويت.    

  • 5صورة
  • 0فيديو
  • 0مقال
  • قبل 9 دقيقة

    الكويت ثاني أرخص المدن الخليجية في تكلفة معيشة الوافدين

    حلّت الكويت في المركز الـ 131 عالمياً والسابع خليجياً من أصل 227 مدينة حول العالم على مؤشر تكلفة المعيشة للمغتربين لعام 2022 الصادر عن شركة ميرسر للاستشارات، وبذلك تكون الكويت ثاني أرخص المدن الخليجية بعد الدوحة، التي جاءت في المركز الثامن خليجياً والـ 133 عالمياً.  وعلى مستوى دول العالم، تصدرت هونغ كونغ وزيورخ وجنيف المراكز الثلاثة الأولى لأغلى مدن العالم للعمال الأجانب، في حين جاءت بازل السويسرية أيضا في المركز الرابع، ثم برن في المركز الخامس، ونيويورك وسنغافورة في المركزين السابع والثامن ثم طوكيو وبكين في المركزين التاسع والعاشر. عربياً، تصدرت دبي وأبوظبي المركزين (31) و(61) لأغلى مدن العالم للعمال الأجانب، ثم جاءت الرياض في المركز (103) وجدة (111)، فالمنامة (117) ومسقط في المركز (119) والدوحة في المركز (133)، بينما احتلت القاهرة الترتيب (154) والرباط (162)، وتونس (220). أما بالنسبة لأرخص مدن العالم - بحسب مؤشر «ميرسر»، فقد جاءت أنقرة في المركز الأول (227) ، سبقتها بيشكك (قرغيزستان) في المركز 226، ودوشانبي (طاجيكستان) في الترتيب 225، وإسلام آباد وكراتشي (باكستان) عند 224 و223 على التوالي، وإسطنبول في المركز 222 وطشقند (أوزباكستان) في الترتيب 221. ويتطرق مؤشر «ميرسر» إلى القضايا العالمية والإقليمية التي تؤثر على حياة ومعيشة العمال الأجانب عالمياً، ولفت إلى أن عودة التضخم المرتفع مجددا في جميع أنحاء العالم يجعل العمال الأجانب قلقين بشكل متزايد على قوتهم الشرائية، ما يؤدي بهم إلى زيادة توقعات رفع رواتبهم.  https://alqabas.com/article/5887563 :إقرأ المزيد 

  • قبل 10 دقيقة

    جامعة الكويت تضع 7 مبادرات لرفع مستوى التصنيف

    ناقشت لجنة شؤون التعليم والثقافة والإرشاد خلال اجتماعها اليوم الأربعاء تكليف المجلس لها ببحث ودراسة سبل تطوير مؤسسات التعليم العالي، ورفع كفاءتها من الناحيتين الأكاديمية والإدارية. وكشف رئيس اللجنة النائب د. حمد المطر في تصريح بالمركز الإعلامي لمجلس الأمة عن وضع جامعة الكويت 7 مبادرات لرفع مستوى التصنيف منها قبول الطلبة الأجانب وتقييم إنجازات أعضاء هيئة التدريس ومنهجية البيانات المطلوبة في التصنيف وتوحيد بيانات التقارير السنوية ومبادرة «فخر» لتعزيز الانتماء الجامعي وتطوير الوجود الالكتروني للجامعة. وأضاف أن من بين تلك المبادرات إنشاء مكتب مسؤول عن تصنيف جامعة الكويت، معربا عن دعم اللجنة التعليمية جهود الإدارة الجامعية لوضع جامعة الكويت في مكانة تستحقها.   وقال المطر «أطمئن الجميع بأن مخرجات جامعة الكويت هي الأفضل بين كل الجامعات داخل الكويت، مضيفا إنه بشهادة القطاع النفطي فإن خريجي جامعة الكويت أفضل من خريجي بعض الجامعات الأميركية والأوروبية. وبين أن مؤسسة «qs» ليست هي المؤسسة الوحيدة التي تصنف جامعة الكويت بل إن هناك مؤسسات أكبر وأهم تعنى بتصنيف الجامعات مثل «شنغهاي» و«us» و«تايمز» وغيرها. وقال «نحن فخورون بمخرجات جامعة الكويت وسندافع عن هذه الجامعة لأنها موجودة منذ 6 عقود ولا شك أنها جامعة عريقة ومخرجاتها ممتازة. وأفاد بأن اللجنة التعليمية ستطلب إقرار اقتراح بقانون لاعتماد ميزانية بقيمة 10 ملايين دينار لتعزيز البحث العلمي والتواصل مع المؤسسات الأكاديمية للمساهمة في رفع مستوى تصنيف جامعة الكويت الذي سيصدر في شهر يونيو 2023.

  • قبل 12 دقيقة

    موظف يتقاضى راتباً مضاعفاً بـ286 مرة بالخطأ.. فقدم استقالته واختفى

    في حادثة غريبة، اختفى موظف في تشيلي بعد أن حصل على راتب كل زملائه بالعمل المقدَّر بـ180 ألف دولار بدلاً من 542 دولاراً راتبه، أي ما يعادل 286 ضعف راتبه الأساسي، بسبب خطأ من قسم الموارد البشرية. الموظف العامل في إحدى شركات تبريد اللحوم اختفى بعد أن طالبته الشركة بإعادة الأموال الزائدة، ليرد عليهم بخطاب استقالته من الشركة. ووفقاً لصحف أجنبية، أبلغ أحد العاملين في الشركة نائب المدير عن الخطأ في مدفوعاته الشهرية، وبعد التحقق تبيَّن أنها ذهبت لحساب أحد الموظفين في الموارد البشرية، حيث حولت رواتب جميع موظفي الشركة إلى شخص واحد   وأضافت أن العامل وافق مع اكتشاف الخطأ على إعادة الأموال لشركته، إذ قال إنه سيرد الأموال الزائدة، ويعيدها إلى الشركة، لكنه قدّم استقالته من منصبه عن طريق شركة محاماة واختفى عن الأنظار. وبحسب الشركة، فقد اتخذت إجراءات قانونية بشأن ما تعتبره جريمة اختلاس، وتأمل أن تتمكن على الأقل من استرداد بعض من المبلغ، لكن الموظف اختفى، ولم يعد له أي أثر.  

  • قبل 53 دقيقة

    طبيبان كويتيان يحصلان على براءة اختراع من الولايات المتحدة الأمريكية لجبيرة طبية بديلة لفتائل الانف

    أعلنت جامعة الكويت حصول الأستاذ المساعد بقسم العلوم الجراحية بكلية طب الاسنان الدكتور محمد كمال واستشاري الأنف والأذن والحنجرة بوزارة الصحة الدكتور عبدالمحسن التركي على براءة اختراع من الولايات المتحدة الأمريكية لجبيرة طبية بديلة لفتائل الانف. وقالت الجامعة في بيان صحفي اليوم الأربعاء إن الاختراع جاء ثمرة تعاون مشترك بين كلية طب الأسنان بالجامعة ووزارة الصحة وبدعم من مركز (صباح الأحمد للموهبة والإبداع) التابع لمؤسسة الكويت للتقدم العلمي. وفي هذا الصدد أوضح الدكتور محمد كمال وفقا للبيان أن الجبيرة التي تم ابتكارها ستغني عن استخدام فتائل الأنف التي تسبب صعوبة التنفس أثناء وجودها بالأنف إضافة إلى الآلام الشديدة التي تتسبب بها عند إزالتها بعد التدخل الجراحي. وأضاف أنها تسمح أيضا بإضافة مواد طبية بشكل مباشر لمكان العملية وعلى الحاجز الأنفي دون أي إعاقة أو ألم لتنفس المريض.

  • قبل 1 ساعة

    «الإطفاء» تسيطر على تسرب ديزل في حادث خطير على «الدائري السابع»

  • قبل 2 ساعة

    الشيخ فيصل الحمود: اهتمام القيادة السامية بالشباب إيماناً بقدراتهم على صناعة النهضة وتطور البلاد

  • قبل 2 ساعة

    الشاهين يقترح شمول المتقاعدين «المعاقين» بمنحة الـ 3 آلاف

  • قبل 2 ساعة

    «الإطفاء» تعرّف «المكاتب الهندسية» بـ«الكود» الجديد

  • قبل 2 ساعة

    قضية رشوة القضاة أمام «الاستئناف»: جميع المتهمين سلموا أنفسهم

    رفعت محكمة الاستئناف منذ قليل، الجلسة المنعقدة لنظر قضية «رشوة القضاة».  وقد اكتمل عدد المتهمين الذين سلموا أنفسهم، لنظر طعونهم والطعون المقدمة ضدهم، وستصدر المحكمة قرارها بعد المداولة، وبعد النظر في «طلب الرد» المقدم من أحد المتهمين في القضية. وفيما مثل 6 قضاة ومتهمون آخرون وهم رجلا أعمال وموظفين ورؤساء أقسام بوزارة العدل ومحامون، في قفص الاتهام، استمعت المحكمة إلى طلبات الدفاع. وكانت محكمة الجنايات قضت بحبس القضاة الستة لمدد متفاوتة بين 5 و15 سنة وعزلهم من وظائفهم وإلزامهم بإعادة المركبات التي تلقوها هدايا في ثاني قضايا الإيراني فؤاد الصالحي لاتهامهم بالرشوة والتزوير وغسل الأموال.  

  • قبل 4 ساعة

    «الدستورية» تقضي بعدم قبول الطعن على عضوية النائب يوسف الفضالة في الدائرة الثالثة

    قضت المحكمة «الدستورية» بعدم قبول الطعن على عضوية النائب يوسف الفضالة في الدائرة الثالثة.

  • قبل 4 ساعة

    وزير التربية: مشروعات ومبادرات كبيرة لتغيير المنظومة التعليمية في البلاد والارتقاء بها

  • قبل 4 ساعة

    الغانم يتوجه إلى أذربيجان للمشاركة بمؤتمر الشبكة البرلمانية لحركة عدم الانحياز

  • قبل 5 ساعة

    قوة الإطفاء العام أقامت محاضرة توعوية للتعريف بكود الإطفاء الجديد لاتحاد المكاتب الهندسية

  • قبل 5 ساعة

    «التجارة» تُغلق مصنع زيوت سيارات مخالف في «الجهراء الصناعية»

  • قبل 5 ساعة

    رفع وإزالة 334 إعلانا عشوائيا في الأحمدي خلال أسبوع

  • قبل 5 ساعة

    «هيئة البيئة»: حاضنات الأعمال تحفز الأفكار الإبداعية وتحولها لمشاريع منتجة

  • قبل 5 ساعة

    «الداخلية» تتيح 7 خدمات للمواطنين والمقيمين يستفيدون منها عبر «سهل»

  • قبل 5 ساعة

    «السكنية» تستدعي 118 مواطناً لقرعة قسائم مشروع جنوب مدينة صباح الأحمد (N9)

  • قبل 5 ساعة

    الكويت تدعو الى تعزيز شفافية عمل مجلس الأمن وكفاءته

    أكدت الكويت مجددا دعمها لمجلس أمن دولي أكثر شفافية وكفاءة وخاضع للمساءلة بما في ذلك سياق عمل الفريق العامل غير الرسمي المعني بالوثائق والمسائل الاجرائية الاخرى التابع لمجلس الامن واستعدادها التام لدعم هذه الجهود بأي طريقة ممكنة. جاء ذلك خلال كلمة الكويت التي ألقاها مندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة السفير منصور العتيبي، مساء امس الثلاثاء، في جلسة مجلس الأمن مفتوحة النقاش حول «أساليب عمل مجلس الأمن».    وقال العتيبي إن «هذه المناقشة المفتوحة تعقد مع بدء تعافي العالم من جائحة (كوفيد - 19) وكما رأينا كان لهذه الأزمة الصحية العالمية غير المسبوقة تأثير كبير على أداء وأعمال الأمم المتحدة بما في ذلك مجلس الأمن». ورحب بالتدابير الموقتة التي تم اعتمادها من قبل المجلس للتكيف مع تلك الظروف الصحية الاستثنائية مع الحفاظ على استمرار عمله وفقا للمادة (28) من ميثاق الأمم المتحدة مما أظهر قدر كبير من الإبداع والمرونة. وأضاف العتيبي أن هذا مثال إيجابي لما يمكن تحقيقه عندما يتحد أعضاء مجلس الأمن وينخرطون بشكل بناء بهدف ضمان كفاءة واستمرارية عمل المجلس، معربا عن سعادته برؤية جميع جلسات مجلس الامن في عام 2022 تعقد بالحضور الشخصي بعد تحسن الوضع الصحي في مدينة نيويورك. وأوضح أن تطوير وتحسين أساليب عمل مجلس الأمن يعد عامل حاسم في قدرته على الاضطلاع بمسؤولياته في صون السلم والأمن الدوليين، حيث طرا خلال العقدين الماضيين الكثير من التحسن على إجراءات وأساليب عمل المجلس خصوصا للدول غير دائمة العضوية والمبادرات الأخرى التي أطلقتها عدد من الدول والمجموعات خارج مجلس الأمن. ونوه العتيبي إلى عدد من المبادرات المبتكرة والتي تعتبر الكويت منضمة لها فهي من الدول الموقعة على مدونة السلوك التي تتعهد فيها الدول الأعضاء في مجلس الأمن بعدم الاعتراض على مشاريع القرارات التي تتصدى لجرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية وجرائم الحرب. وأشار العتيبي إلى أن الكويت تقدمت هذا العام مع مجموعة من الدول الأساسية بقرار امام الجمعية العامة والذي تم اعتماده بتوافق الآراء ونص على عقد مناقشة للجمعية العامة للأمم المتحدة خلال 10 أيام عمل عندما يتم استخدام الفيتو في مجلس الأمن. وأعرب عن ايمانه بأن هذا القرار التاريخي من شانه أن يعزز دور الجمعية العامة في تعزيز الشفافية والمساءلة في العلاقة بين الجمعية العامة ومجلس الأمن. كما أعرب العتيبي عن اعتقاده بان المجلس لا يزال بإمكانه الاحتفاظ ببعض الممارسات الجديدة التي طورها خلال الجائحة من أجل جعل عمله أكثر مرونة وفعالية بما في ذلك الاستمرار في السماح لبعض مقدمي الإحاطة بالمشاركة في جلساته بشكل مرئي في حالة عدم تمكنهم من الحضور شخصيا أو السماح للدول الأعضاء بتقديم بيانات خطية في المناقشات المفتوحة للمجلس. وأشار الى انه لا بد من استمرار ضمان التنفيذ الكامل للمذكرة 507 بما في ذلك المذكرات الرئاسية التي تم الاتفاق عليها في ديسمبر 2019 خلال رئاسة الكويت للفريق العامل التي تضمنت مقترحات وتحسينات عديدة حول الكثير من القضايا والمواضيع التي تهدف إلى زيادة شفافية المجلس وكفاءته. وأكد العتيبي أهمية مسألة «حامل القلم» وضرورة تطوير عملية التوزيع العادل للمسؤوليات بين أعضاء مجلس الأمن حيث لا يزال هناك المزيد من العمل الذي يتعين القيام به لضمان المشاركة النشطة والعادلة لجميع الأعضاء في عملية اتخاذ القرار. وقال «لتحسين الاستعدادات للأعضاء المنتخبين الجدد لعضويتهم نقترح النظر في السماح للدول الأعضاء المنتخبين الجديد حضور ومراقبة اجتماعات مجلس الأمن من تاريخ 1 أغسطس أي قبل توليهم مقاعدهم كأعضاء في المجلس بخمسة أشهر». وأضاف العتيبي «من باب تعزيز الشفافية نقترح النظر في إدراج اجتماعات المجلس غير الرسمية بصيغة آريا في صحيفة الامم المتحدة ويسرنا مشاهدة إلقاء بيانات مشتركة نيابة عن مجموعة من الدول كما حصل اليوم عندما تم إلقاء بيان مشترك في هذه الجلسة نيابة عن الدول العشر المنتخبة في مجلس الأمن». وأوضح «يسرنا أن نرى المجلس يبذل جهودا لتقديم التقرير السنوي الى الجمعية العامة في الوقت المحدد إلا أننا نواصل تشجيع الأعضاء على ضمان أن يكون محتواه أكثر تحليلا وتفصيلا». وقال «من خلال تجربة الكويت وعضويتها في مجلس الأمن خلال الفترة 2018 - 2019 نرى أن التغيير الملموس والفعال في أساليب عمل مجلس الأمن لا يمكن تحقيقه إلا من خلال التعاون ووجود رغبة حقيقية من جميع أعضائه وفي هذا الصدد نأمل أن نرى مزيد من المرونة والإبداع بهدف مواصلة السعي نحو زيادة فعالية المجلس وكفاءته وشفافيته».

  • قبل 6 ساعة

    "الأرصاد": طقس حار ورياح مثيرة للغبار..و"العظمى": 46

    توقعت إدارة الأرصاد الجوية، أن يسود طقس حار لنهار اليوم الأربعاء، والرياح شمالية غربية معتدلة إلى نشطة السرعة 25 - 55 كم/ساعة مثيرة للغبار . أما ليلا سيكون الطقس حارا إلى مائل للحرارة والرياح شمالية غربية خفيفة إلى معتدلة السرعة تنشط على فترات على المناطق الساحلية 12 - 40 كم/ساعة . ودرجة الحرارة العظمى المتوقعة 46 درجة مئوية اما الصغرى فتصل إلى 33 درجة مئوية.

  • قبل 6 ساعة

    وفاة خمسة وافدين في حادث تصادم مروع على طريق جاسم الخرافي

  • قبل 6 ساعة

    الكويتي السبتي أول جراح عربي يعرض تقنياته الجراحية المبتكرة أمام ملتقى ميلانو الدولي لعلاج الشبكية

  • قبل 6 ساعة

    «الزراعة» بحثت و«الأرصاد» معالجة العواصف الغبارية

  • قبل 6 ساعة

    «الطيران المدني» للمسافرين: التواجد في المطار قبل 3 ساعات من موعد الرحلة

  • قبل 16 ساعة

    شكوى عمالية جماعية ضد مسؤولين في الشركة الكويتية لنفط الخليج

  • قبل 16 ساعة

    د. هشام الصالح للسماح لموظفي «الكويتية» بالجمع بين نهاية الخدمة والمكافأة

  • قبل 16 ساعة

    نقاش في «البترول» لاستبعاد مُمثّلي الشركات من مجالس إداراتها

  • قبل 17 ساعة

    رنا الفارس: نتبنّى مبادرات تمكّن كوادر الكويت تقنياً... وبأحدث الوسائل

  • قبل 18 ساعة

    شبهات فساد في الجيش الأميركي بالكويت

    شبهات فساد مرة أخرى على أرض الكويت، لكنها هذه المرة ليست محلية، إذ كشف المفتش العام في قواعد الجيش الأميركي داخل الكويت أن دفاتر ممتلكات قواته شهدت أخطاء بملايين الدولارات، مشيراً إلى أن تقرير مراقب الحسابات رصد تجاوز سعر طابعة مكتبية واحدة بنحو مليون و100 ألف دولار، في مقابل شراء 82 طابعة شبيهة بقيمة 412 دولاراً فقط لكل منها. وأضاف المفتش العام أن قواعد بيانات الجيش تضمنت إدراج جهاز محاكاة لقسم الإطفاء الأساسي بقيمة 36.3 مليون دولار، رغم أن قيمته الفعلية 499950 دولاراً فقط. وبحسب صحيفة «ستار آند ستريب»، فإن ضابطاً معنياً بممتلكات الجيش صرح لمراجعي الحسابات بأنه أخطأ في إدخال قيمة 17 ثلاجة حيث احتسبت بسعر 652606 دولارات لكل منها، في حين أن تكلفتها الحقيقية 24170 دولاراً، معتبراً أن الافتقار للمساءلة أدى إلى انحراف التكاليف المقدمة إلى متعاقد العمليات الأساسية والدعم الأمني. وفي هذا الصدد أجرى فريق التدقيق تحقيقاً في نتائج إشراف الجيش على عقد مجموعة دعم المنطقة في معسكر عريفجان - الكويت، وكذلك معسكر بورينغ، وقارن المدققون دفاتر الممتلكات التي يحتفظ بها الجيش والمقاول، ومن المفترض أن يقوم كل من الجيش والمقاول بتتبع كمية الممتلكات الحكومية التي يتم توفيرها. وقال فريق التدقيق، في تقريرهم، إن سجلات المقاول تضمنت ما لا يقل عن 23.374 قطعة من الممتلكات الحكومية أكثر مما كان الجيش يقوم بتعقبه ومتابعته، مضيفاً أن العناصر التي لم يتم حسابها قد تكون فقدت أو سُرقت دون علم الجيش.  

المزيد
جميع الحقوق محفوظة